أولئك الذين يحصلون على ألسنة النار لن يتسامحوا مع الخطيئة

أولئك الذين يحصلون على ألسنة النار لن يتسامحوا مع الخطيئة
الجمعة ، ٢٦ كانون الأول / ديسمبر ٢٠١٤

إبنتي الحبيبة الغالية ، إنّ موعدي يقترب أكثر فأكثر ، و قريبا ً ، البؤس و الألم ، و المعاناة ، الناجمة عن الخطيئة ستختفي .

في غضون ذلك ، سيقوّي حبي العالم و لكل الشرور و الأفعال الوحشية التي يقترفها أعدائي ، سأضع حدا ً لها و أقضي عليها من مصدرها . سيتم الفوز بمعركة النفوس بواسطة الحب الذي سأطبعه في قلوب النفوس الصالحة . هذا الحب سيبهر جميع مَن يحتكون به ، و نار الروح القدس سيملأ نفوس جميع المباركين بمحبة الله .

إنّ فيض الروح القدس هذا ، الذي لن يحدث مثله منذ أن تبارك رسلي في العنصرة ، سيوقظ الجنس البشري . عدد قليل جدا ً من الأشخاص لن يتأثر بقوة الروح القدس و سيكون عاجزين ضده .

إنّ الله يرسل هذه الهبة المذهلة للبشرية لأنه يحب أولاده . ستغدو النفوس أنقى و ألئك الذين يحصلون على ألسنة النار لن يتسامحوا مع الخطيئة .

إنّ المحبة ، التي سيتشاركها المباركون بقدرة البارقليط ، سيكون من المستحيل تجاهلها ، و لهذا السبب ستضعف قوة الشيطان ، و ترتخي قبضته على العالم إلى أن يعود إلى الهاوية .

تهللوا ، يا تلاميذي الأحباء ، لأنني بقوة حبي سأخلص العالم و كل أولئك الذين يقبلون رحمتي .

إذهبوا في محبتي . إحبوا بعضكم كما يحبكم الله .

يسوعكم