إنّ كنيستي المتبقيّة و المُلهَمَة من النبي آخنوخ ، ستَخلِق الكراهية في كل مكان ٍ تُسمَع ُ فيه كلمتي المقدسة

إنّ كنيستي المتبقيّة و المُلهَمَة من النبي آخنوخ ، ستَخلِق الكراهية في كل مكان ٍ تُسمَع ُ فيه كلمتي المقدسة
رسالة يسوع الى ماريا ، الثلاثاء ٨ أيار/مايو ٢٠١٢

إبنتي الحبيبة الغالية ، لقد جئتُ هذا المساء لأخبرك ِ بأنني سأسبغ ُ عربونا ً عظيما ً من الحب ّ و الرحمة في قلوب المؤمنين في كل مكان .سيشعرون بوجودي داخل قلوبهم ، بطريقة ٍ لن يكونوا قادرين على تفسيرها ،و سيوحدّون قلوبهم بقلبي .

هذه الهبة ستجعلهم اقوياء في الإيمان و سيجوعون لحضوري يوميا ً . إننّي أحثّ كل أبناء الله ، الذين يشعرون بشعلة حبّي تغمر قلوبهم ، ليتناولوا جسدي و دمي في القربان الأقدس بقدر ما يستطيعون .

أنتم ، يا تلاميذي الأحبّاء ، ستحتاجون لنعمة جسدي من خلال القربان المقدس ، كي يمنحكم القوة . لأنكم ستحتاجون لكل ذَرّة من القوة عندما ستشهدون على إنهيار كنيستي الكاثوليكية الرسولية المقدسة .

إن قرباني المقدس سيتمّ تدنيسه كما قلتُ لكم في وقت ٍ سابق. سيختلقون الأعذار من أجل تحويل هذه الهبة المقدسة جدا ً إلى مجرّد إلتفاتة في ذكرى صلبي . قريبا ً جدا ً سيتمّ نكران وجودي الحقيقي ، في الكنيسة الجديدة الكاثوليكية المعاصرة و التي ستشمل كنائس دينية أخرى.

 عندما سيحدث ذلك ، ستتراجع و تختفي المحبة و العبادة للثالوث الأقدس . عوضا ً عن ذلك ، سوف يحلّ مكانه آلهة مزّيفة . و بالرغم من ان هذا سيكون صعبا ً ، تذكروا بأنني لن أتخلّى عن كنيستي على الأرض . ولائي هو للكنيسة التي أسستُها قبل أن أصعد إلى السماء . الكنيسة على الصخرة التي أسسّها حبيبي بطرس لم و لن تموت . لأنني أنا سأقودُ الكنيسة الآن في الأزمنة الأخيرة ، و سوف أُجدّد النبؤات الممنوحة منذ زمن بعيد .

إنّ كنيستي المتبقية سوف تُبشّر بالإنجيل في كل ركن من الأرض . كنيستي المتبقية ستكون مُلهَمَة ً من النبي آخنوخ و ستخلق الكراهية في كل مكان تُسمَع فيه كلمتي المقدسة . سوف يُشعِل الروح القدس إيمان كنيستي المتبقية التي لن تتوقف ابدا ً عن إعلان حقيقة الإنجيل حتى نَفَسَها الأخير .

إذهبوا الآن و جهزّوا كنيستي المتبقية من خلال إتباع تعليماتي .ثقوا بي دائما ً و كل شيء سيكون على ما يرام .

يسوعكم الحبيب