خطة عالمية لتخفيض عدد سكان العالم و الإطاحة بزعماء عالميين

خطة عالمية لتخفيض عدد سكان العالم و الإطاحة بزعماء عالميين 
رسالة يسوع إلى ماريا ، الجمعة ٢٦ ت٢/نوفمبر ٢٠١٠

إبنتي الحبيبة ، قريبا ً ستحصلين على الإرشاد من قِبَل مرشد روحي . إنما تذكري بأنني أدعو العديد من أبنائي ، لكن ليس كلهم يقبلون . كما تعلمين ، لا يمكنني التدخل بالإرادة الحرة ، و التي هي عطية للبشرية ، مهما يكن . من الضروري الآن أن تواصلي هذا العمل المُلّح لكي يصغي أبنائي و لينالوا الخلاص .

العلامات : 
لا يخطئن أحد . التغييرات تجري على قدم و ساق ، و قريبا ً سيكون هناك العديد من العلامات ، و التي لن يفشل في رؤيتها سوى عدد قليل جدا ً من الناس . العلامات التي أتحدث عنها هي تلك التي أُعطيَت بواسطة رؤاتي خلال ظهورات أمي الحبيبة المباركة في أوروبا .
كثر ُ ممّن يفتحون أذهانهم و يفكون قيود أرواحهم المكبلة ، سيفهمون بأن هذا التواصل هو من السماء . عندما يرى أبنائي العلامات العجائبية ، و التي ستكون منظورة ، من خلال الشمس ، حينئذ
سيعرفون الحقيقة .

عليك ِ أن تتجاهلي الإحتقار ، السخرية و الكراهية الذي سيتم إظهارها عندما يقرأ الناس محتويات هذه المخطوطة . الأمر نفسه حدث لرسلي ، الذين قاموا بعملهم بموهبة من الروح القدس . انتِ ايضا ً يا ابنتي ، نلت ِهذه الهبة . لا ترفضيها ابدا ً و لا تشكي بها . إنها حقيقية و الآن إعلمي هذا . إنّ شكوكك ِ ، قد بدأت تتلاشى أخيرا ً . سأرسل ُ لك ِ المساعدة كما أخبرتك . و بدأ الآن يتبيّن الدليل على ذلك . سأعطيك ِ ايضا ً معلومات عن أحداث مستقبلية ، و التي يجب أن تكشفيها للجميع ، بمن فيهم غير المصدّقين . ماذا يهم ّ إن لم يصدّقوا في البداية ؟ فعندما ستتوالى الأحداث ، لن يكون لديهم أي خيار آخر سوى الإقرار بالحقيقة .

خطة لتنظيم حرب ٍ : 
هناك خطة شريرة يجري إعدادها من قبل قوى عالمية لتنظيم حرب ٍ – و الهدف منها هو تخفيض عدد سكان العالم . صلوا ، صلوا الآن ، للمساعدة في تغيير مسار مستوى الضرر الذي يبغي هؤلاء الأشرار إحداثه على الأرض . إنّ ولاءهم الغبي للشرير ، يعني بأن القوة الشيطانية التي يحصلون عليها عندما يكونون تحت سيطرته ونفوذه ، ستجعلهم عازمين على تنفيذ هذه المهَمَة مهما كلف الثمن .

خطط للإطاحة بالبابا بنديكتوس : 
الخطط ايضا ً جارية للإستيلاء على الكنائس و المعتقدات المختلفة و بما فيها الفاتيكان . إنّ حَبري الأعظم الحبيب بنديكتوس مُحاط بأولئك الذي يتآمرون لإسقاطه . هناك زعماء عالميون آخرين ، غير متنبّهين لوجود قوى كامنة و مختبئة داخل صفوفهم ، سيكونون هم ايضا ً مُسَتهدَفين ، بهدف الإطاحة بهم .
إستيقظوا الآن يا أولادي و حاربوا . إنها حرب حقيقية جدا ً بخلاف أي حرب شهدتها الأرض من قبل . إنها حرب عليكم ، على كل واحد منكم يا أولادي . أنتم الهدف . المشكلة هي أنكم لا تتمكنون من رؤية العدو . إنهم جبناء في الصميم و لا يملكون الشجاعة للكشف عن أنفسهم .

إجتماعات سرية : 
إنهم مهووسون بذواتهم ، و يجتمعون بالسر داخل مجتمعاتكم و ينتشرون في كل منحى من مناحي الحياة . لن ترونهم في أروقة حكوماتكم فحسب ، بل في أجهزتكم القضائية ، قوى الشرطة ، مجتمعات الأعمال ، و الأنظمة التعليمية و العسكرية .
لا تسمحوا ابدا ً لهؤلاء الأشخاص بأن يملوا عليكم كيف يجب أن تصلوا . شاهدوا كيف سيحاولون إدارة حياتكم ، و تحضروا الآن لما ينتظركم في المستقبل .

تحذير بشأن اللقاحات العالمية : 
أولا ً ، يجب أن تصلوا في مجموعات . صلوا من اجل اولئك المناصرين المتحمسين للشيطان . الصلاة ستساعد في تجنب البعض من هذه الكوارث . إحترسوا من الفظاعات التي سيحاولون فرضها بواسطة التلقيح . لا تثقوا بأي مبادرة عالمية مفاجئة للتلقيح، و التي قد تبدو ذات أهداف خيرية . كونوا متنبهّين . إن ّ هذه المجموعات تتواطئ للتحكم بأكبر عدد ممكن من الناس ، بلدا ً تلو الآخر .
لا تخافوا لأنني سأحمي أتباعي الذين يصلون لي . صلوا ايضا ً من اجل تلك النفوس الشجاعة من بينكم و التي تقوم بنشر الحقيقة . كثرٌ من هؤلاء الأشخاص يتعرضون للسخرية ، لكنهم ، في الجزء الأكبر ، يقولون الحقيقة .

خزّنوا الأغذية : 
لا تعتمدوا على موردّي السلع الغذائية . إستعدوا الآن للمستقبل . إبدأوا الآن في جمع الأغذية و زراعة مأكلكم . خزّنوها كما لو أن الحرب قادمة . مَن سيفعلون ذلك سيكونون على ما يرام . الصلاة و التعبد سيساعدان في تقوية نفوسكم و حفظكم من الطرق الشريرة لهؤلاء الأشخاص . لا تسمحوا لهم ابدا ً بالسيطرة على أذهانكم او معتقداتكم من خلال إصرارهم على إقرار قوانين تهدف إلى تدمير العائلات . سيسعون جاهدين لتشتيت العائلات ، عن طريق التشجيع على الإنفصال ، و الترويج للطلاق ، و للحرية الدينية و الحرية الجنسية .

مقتل زعماء عالميون : 
سيشجعون الكراهية بين الأمم ، و يقتلون زعماء عالميين عن طريق الإغتيال ، و يأسرون حرية الناس من خلال إجبارهم على الإعتماد على ديكتاتوريتهم .
سيُرى غضب الله قريبا ً ، لأنه لن يسمح بأن تستمر شرورهم لفترة أطول ، إلا إذا نهض هؤلاء الأشخاص الذين اختاروا ان يتبعوا منظماتهم المُلهَمة من الشيطان ، و أداروا ظهرهم لهذه الفظاعة الشريرة .صلوا من اجلهم .
إحذروا من الأشخاص الذين تقترعون لصالحهم في بلدانكم . راقبوا كيف يعرّفون عن أنفسهم من خلال ما يقولونه . إصغوا لمَن يحاولون تحذيركم . أحثكم أن تصلوا للذين لا يفعلون ذلك ، لكي يرتدّوا هم ايضا ً فيتمكنوا هم كذلك من نوال الخلاص .
إنّ الأحداث التي أخبركم عنها ستبدأ في الحدوث قريبا ً . إتحدوا معاً بشكل وثيق ، إبقوا مؤونتكم الغذائية جاهزة ، إسعوا لزراعة خضاركم ، و باقي الأغراض التي تساعدكم في البقاء على قيد الحياة . إنها حربا ً ضدكم ، لكن الأمر لن يبدو كذلك . فقط كونوا على أهبة الإستعداد .

ستكون الكنائس محظورة : 
إلى الذين منكم يمتلكون الشجاعة للعودة إلى كنيستهم ، لا تخشوا ابدا ً من الصلاة أو من إظهار إيمانكم بشكل علني . للذين منكم يعتبرون كنيستي كتحصيل حاصل ، عليكم ان تتوقفوا عن ذلك .
لأنه فقط عندما يتم سلبكم هذه العطية نفسها التي تمثل إيمانكم بطريقة علنية ، فقط حينئذ ستشرق عليكم الحقيقة اخيرا ً ، مما سيثير غضبكم .
يا ابنتي ، قولي لشعبي بأن لا يُصابوا بالذعر . إنهم ، اتباعي الذي سيَخلصون و يُرفَعون معي إلى الغيوم بإنتظار الفردوس الجديد على الأرض . سيتمتعون بفردوسي الجديد و يجتمعون مع أفراد عائلاتهم المتوفين ، في هذه الحياة الأبدية الجديدة . يجب ان يبقوا اقوياء ، و ان يصلوا و يحبوا بعضهم البعض . صلوا ، صلوا ، صلوا ، بصورة خاصة من اجل تلك النفوس الضالة و المخدوعة ، و التي لا تملك أدنى فكرة عن مدى تأثير تصرفاتها على مستقبلها في الحياة التالية .

إلى ذوي النفوس الفاترة : 
إلى أبنائي الآخرين ، ذوي النفوس الفاترة ، صلوا من اجلهم ايضا ً . يجب ان يلتجأوا إليّ و قريبا ً . أولادي ، بحق محبتكم لبعضكم البعض ، لا تترددوا في تحذير هؤلاء الاشخاص و إخبارهم عن الحقيقة . إظهروا لهم أهمية الصلاة و كونوا مثالا ً لهم ، كي لا يضلوا هم ايضا ً .
إبقوا اقوياء . لا ترضخوا ابدا ً لجيش المُخادع على الإطلاق . دافعوا عمّا تؤمنون به . إحموا عائلتكم الآن . إلتجأوا إليّ . صلوا مسبحة رحمتي الالهية كل يوم . إلى المسيحيين في كل مكان : صلوا الوردية . دعوا أمي ترجعكم إليّ بشفاعتها .
يا أولادي ، إني أبكي عليكم جميعا ً و أحتاج إلى أتباعي ، ليجتمعوا و يشكلوا قوة ً معي ضد الشرير . الصلاة هي الحل .

مُخلصكم الحبيب
يسوع المسيح