عالمٌ مثالي سيحلّ محل كل ما هو فاسد و ملوث

عالمٌ مثالي سيحلّ محل كل ما هو فاسد و ملوث
الأحد ، ٢٧ تموز/ يوليو ٢٠١٤

إبنتي الحبيبة الغالية ، سلامي سيكون لكم قريبا ً و لكل مَن يخدمونني ، انا يسوع المسيح ، في هذه الحياة ، و الممنوح للعالم بسلطان أبي الحبيب .

إني أباركم أنتم كلكم ، يا مَن تحاولون البقاء أوفياء لكلمتي ، و بصورة خاصة ، جميع مَن هم متضورين جوعا ً لها . في حين أنكم قد تظنون بأن الأشخاص الذين يعتنقون جميع الديانات الأخرى ، بمن فيهم أولئك الذين لا يؤمنون بأبي الأزلي ، أو الذين لا يقبلونني أنا ، يسوع المسيح ، مُخلصّ العالم ، قد تظنون بأنهم هالكون ، لكن ذلك سيكون غير صحيح . إنّ كل نفس تحاول البحث عن الكمال الروحي ، و التي قد تجهل الحقيقة ، هي محبوبة من قِبَل أبي ، الذي هو كليّ المحبة ، كليّ الجبروت و الكمال في كل ما يفعله .

إنّ الجنس البشري غير كامل ، بسبب الخطيئة ، و مع ذلك كل إنسان مخلوق على صورة مَن أعطاه الحياة . على هذا النحو ، فإن كل رجل ، كل إمرأة ، كل طفل ، سيكون كاملا ً ، في النفس و الجسد على حد سواء ، من جديد ، عندما يتم إستئصال آفة الخطيئة . عندما يتم طرح الأعداء بعيدا ً ، و عندما لا تعود شوائب الجسد و النفس تخلق عوائقا ً بين الله و الإنسان ، سيصبح الكل واحدا ً مع أبي . الملكوت الجديد ، المؤلف من السماء و الأرض ، سيصبح واحدا ً. سيغدو الإنسان واحدا ً في الله ، من خلالي أنا ، إبنه الوحيد ، و ستنجَز خطته للعالم .

لا يمكنكم أبدا ً أن تشعروا بأنكم كاملين ، لأنه ما أن توجد الخطيئة ، حتى تسبّب إنفصالا ً عن الله . لكن سيأتي الوقت عندما سيُمحى فيه كل حزن يصيب الأرض . المحبة و السلام سيغمرانها ، و عالمٌ مثالي سيحلّ محل كل ما هو فاسد و ملوث .
فقط حينذاك ، ستغدو خليقة الله كاملة مرة جديدة .

يسوعكم